وزارة الفلاحة تنفي كل الشائعات بخصوص البطيخ الأحمر (الدلاح)

وزارة الفلاحة تنفي كل الشائعات بخصوص البطيخ الأحمر (الدلاح)

نفت وزارة الفلاحة والصيد البحري نفيا قاطعا لشائعات متداولة بخصوص جودة فاكهة البطيخ الأحمر أو كما يصطلح عليه عند عامة الشعب “الدلاح” المعروض للبيع في الأسواق.

وشددت الوزارة في بلاغ لها، توصل به موقع Kahanito، على أن مختلف التحاليل المخبرية، التي أجراها المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونسا” في إطار برنامج التتبع والمراقبة على فاكهة الدلاح للموسم الحالي (سنة 2021)، أثبتت أن هذه الفاكهة خالية من جميع الملوثات سواء بقايا المبيدات أو المعادن الثقيلة (الرصاص والكادميوم) أو البكتيريا (كالسالمونيلا والكوليفورم)، وأن التحاليل أظهرت أن الفاكهة مطابقة كليا لمعايير السلامة الصحية للمنتجات الغذائية.

وأورد المصدر ذاته أن المملكة صدرت، خلال الموسم الحالي إلى حدود 20 يونيو المنصرم، 218 ألف طن من البطيخ الأحمر، أي ما يعادل الكمية نفسها المصدرة خلال السنة المنصرمة على عكس الشائعات التي تزعم انخفاض صادرات هذا المنتوج بسبب عدم جودته.

وتشير الوزارة إلى أن استخدام أصناف البذور المعدلة جينيا ممنوع بالمغرب في جميع الزراعات، حيث يشترط عليهم عند استيراد بذور البطيخ الأحمر الحصول على ترخيص مسبق من مصالحه المختصة كما يلزم مستوردي الأصناف النباتية بالتوفر على شهادة صادرة عن مستنبط الصنف النباتي في بلد المصدر، تثبت أن الصنف النباتي المستورد بما فيه البذور غير معدل جينيا.

وفي الأخير شكرا لكم وبالصحة والراحة لعامة الشعب

أضف تعليق

نحن سعداء لأنك قررت ترك تعليق. يرجى ملاحظة أن التعليقات خاضعة للإشراف وفقًا لـ شروط الإستخدام

أحدث المنشورات